MTN ترعى عرض " الأزياء التراثية اليمنية بلمسة عصرية"

الى الخلف

برعاية شركة MTN  يمن أقيمت صباح يوم السبت الموافق : 15/4/2014م مسابقة عرض الأزياء هي الثانية في تاريخ اليمن وقد نظمت العرض الخاص بـ" الأزياء التراثية اليمنية بلمسة عصرية"مؤسسة هي وهو للثقافة والتنمية والتدريب.

وشارك في المسابقة التي أقيمت برعاية من وزارة الثقافة عارضات إندونيسيات ويمنيات وعربيات قدّمن فساتين أفراح وجلابيات وعبايات يمنية وسعودية إضافة الى الزي الفرعوني الذي حصلت مصممتاه على المركز الأول في المسابقة .

ما لفت انتباه الحاضرين  هو تنوع موديلات الازياء بين التراثي والحديث، ومن بينها جلابيات وفساتين خريف وصيف 2014م ،

وأقيم على هامش العرض معرض خاص بالأزياء التراثية والمشغولات اليدوية والفضيات التي لا زالت تتجلى صورها في مختلف القرى والأرياف اليمنية.

وتهدف المسابقة التي تخللها العديد من الفقرات الفنية المتنوعة  الحفاظ على الموروث الشعبي ودعم الأشغال اليدوية وحمايتها من التقليد و الاندثار، الى جانب ضمان الحفاظ على الموروث الخاص بالأزياء النسائية والعمل على دمجه بالأزياء العصرية حتى لا يُنسى، وكذا تشجيع النساء خصوصا مصممات الازياء وتمكينهن من التسويق والترويج لابتكاراتهن على كل المستويات.

الى ذلك أكد وزير الثقافة الدكتور عبدالله عوبل خلال افتتاحه المسابقة على أهمية الحفاظ على الموروث الشعبي.. مشيرا في الوقت نفسه الى حرص وزارته على دعم هذا الموروث والأشغال اليدوية والأزياء الشعبية اليمنية والحفاظ عليها من جيل إلى جيل.

 حضر هذه الحفل عدد من السفراء العرب والأجانب في اليمن و زوجاتهم وعضوات النادي الدبلوماسي إلى جانب عدد من سيدات الاعمال والمجتمع.